أمير منطقة القصيم يترأس عمومية الجمعية الخيرية لمرضى الكبد «كبدك»

أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية الخيرية لمرضى الكبد، أن ما تحقق للجمعية من منجزات وجهود لخدمة المرضى وعلاجهم وتقديم العون والمساعدة لهم، هو مصدر فخر واعتزاز ليس على مستوى منطقة القصيم فحسب بل في عموم الوطن. وأشار سموه إلى الدعم والاهتمام من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – لتحقيق أهداف الجمعية، وتحقيق التطلعات المأمولة لخدمة الفئات المستهدفة من مرضى الكبد.

جاء ذلك بعد أن ترأس سموه، بقاعة الاجتماعات في مقر الإمارة مؤخراً اجتماع الجمعية العمومية بحضور وكيل الإمارة الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومدير الجمعية عبدالعزيز الحميد وعدد من أعضاء الجمعية العمومية. واطلع سموه خلال الاجتماع على منجزات الجمعية وما تحقق لها خلال الدورة المنتهية لمجلس الإدارة ، كما اطلع سموه على التقرير المالي والميزانية العامة للجمعية عن السنة المنتهية 2020م بعد اعتمادها من قبل مراجع الحسابات الخارجي، واستكمال الإجراءات النظامية لاعتماد الميزانية للجمعية، وإقرار الموازنة التقديرية للعام 2021م.

كما تم مناقشة عدد من الموضوعات الخاصة بالجمعية العمومية وتم اتخاذ القرارات بخصوصها، والاطلاع على سير العمل بالجمعية والجهود المبذولة في التوعية والتثقيف المجتمعي وتقديم الخدمات الطبية والتنسيقية لمستفيدي الجمعية من مرضى الكبد.

انتقل إلى أعلى