منتدى الابتكار الاجتماعي يسلّط الضوء على آليات معالجة ‏التحديات ‎ المُلحّة

‬ يشهد منتدى الابتكار الاجتماعي الذي ينطلق خلال ‏الفترة ‏من 6-7 ‏فبراير المقبل بمنطقة‎ ‎المدينة المنورة تنوعًا في اختيار الموضوعات والملفات والقضايا المطروحة للبحث والنقاش والحوار، ضمن الجلسات الرئيسة وورش العمل والمحاضرات التي ‎تركز على تعزيز ودعم ثقافة الابتكار الاجتماعي من خلال السعي لإيجاد وتقديم حلول ‏مبتكرة تسهم في معالجة ‏التحديات والمشاكل والقضايا ‏الاجتماعية‎ ‎الملحّة.‏

ويناقش عدد ‏من القيادات المحلية والإقليمية والدولية على مدى يومين عددًا من الموضوعات والقضايا التي تسلط الضوء على تعريف الابتكار الاجتماعي وماهيته. وأهدافه وبرامجه ومجالاته وخدماته والفئات المستهدفة فيه. إضافة إلى التحديات التي تحول دون تحقيق أهدافه.

ومن بين أبرز الموضوعات التي سيناقشها المتحدثون ثقافة‎ ‎الابتكار‎ ‎الاجتماعي‎‎‏ ما بين الوعي‎ ‎والتطبيق. والابتكار‎ ‎الاجتماعي‎ ‎في القطاعات‎ ‎المختلفة. والعلاقة بين الابتكار‎ والريادة الاجتماعية،‎ ‎ودور المبتكرين‎ ‎الاجتماعيين في استشراف وصناعة‎ ‎المستقبل، إضافة إلى استعراض بعض التجارب ‎الناجحة في‎ ‎الابتكار‎ ‎الاجتماعي. وتقنية‎ ‎الأثر، وطرق تمويل الابتكار‎ ‎الاجتماعي. والتحديات التي تعوقه عن تحقيق أهدافه في خدمة المجتمع وصناعة ‏حلول إبداعية مستدامة في التنمية الاجتماعية.

وتتضمّن الموضوعات التي سيركز عليها المنتدى‎ ‎التخطيط للابتكار‎ ‎الاجتماعي، وإدارة‎ ‎التغيرات، والإدارة‎ الاجتماعية ‎الرشيقة، والإدارة الاجتماعية الانسيابية، والاستثمار الذكي، وتنمية المال، والطريق نحو ريادة الأعمال، وثقافة العمل الحر، وإعادة‎ ‎تعريف علاقة الإنسان ‎بالطبيعة، إضافة إلى تاريخ الابتكار الاجتماعي، والعدالة‎ ‎الاجتماعية.

انتقل إلى أعلى