أميــر الــريــاض ينــوه بــدور «التحقيق والادعاء» ويثمّن جهود جمعية السكري
12 يناير 2017 - 14 ربيع الثاني 1438 هـ( 42 زيارة ) .
 
استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض في مكتبه بقصر الحكم أمس، رئيس هيئة التحقيق والادعاء العام الشيخ محمد بن فهد العبد الله ورؤساء الدوائر بفرع الرياض والأحياء والمحافظات الذين قدموا للسلام على سموه‏.
 
ونوه سموه بالدور الكبير الذي تقوم به الهيئة ‏في معالجة القضايا، على أساس شرعي من كتاب الله وسنة نبيه المصطفى صلى الله عليه وسلم، لافتاً إلى الدعم الذي تلقاه من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الامين وسمو ولي ولي العهد - يحفظهم الله -متمنياً لهم التوفيق والسداد.
 
من جهته أعرب رئيس هيئة التحقيق والادعاء العام عن شكره لسمو أمير منطقة الرياض على دعمه وتوجيهاته للهيئة، مبيناً أنها تنتهج سياسة الباب المفتوح لكل طالب في معرفة حقوقه سواء مواطن أو مقيم.
 
كما استقبل أمير الرياض في مكتب سموه بقصر الحكم أمس رئيس مجلس إدارة جمعية السكري السعودية الخيرية عبدالعزيز بن سعد الحميدي وعدداً من أعضاء الجمعية. واستمع سموه إلى إيجاز عن أنشطة الجمعية وما تقدمه في مجال أمراض السكري بالإضافة إلى برامجها الاجتماعية التي تهدف في تقليل انتشار داء السكري وتخفيف معاناة من ابتلي به من خلال تقديم التوعية والتثقيف الصحي والدعم الاجتماعي والنفسي والمادي والعيني.
 
وقدم الطالب يعقوب بن يوسف الهذلي سفير السكري في المدارس (أحد برامج الجمعية) شرحاً لسمو أمير منطقة الرياض عن الزيارات التي يقوم بها مع زملائه للمدارس لتوعيتهم بمرض السكري وطرق الوقاية منه، معرباً عن شكره لسموه على دعمه ورعايته للجمعية.
 
من جهته ثمن الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض جهود الجمعية وحثهم على بذل المزيد من الجهود لتقديم أفضل رعاية ممكنة لمرضى السكري وزيادة الوعي بهذا المرض ومسبباته.
مصدر الخبر :
صحيفة الرياض