" الإغاثة" و"أواصر" تتعاونان لمساعدة الأسر السعودية بالخارج
27 أبريل 2009 - 2 جمادى الأول 1430 هـ( 570 زيارة ) .


وقعت هيئة الاغاثة الاسلامية العالمية، اتفاقية تعاون مع الجمعية الخيرية لرعاية الاسر السعودية بالخارج-اواصر، تقوم بموجبها الهيئة - من خلال مكاتبها الخارجية - بمساعدة الأسر السعودية خارج المملكة والتعرف على احتياجاتها الأساسية.


ووقع الاتفاقية - تستمر لمدة خمس سنوات - من جانب هيئة الإغاثة الأمين العام للهيئة الدكتور عدنان بن خليل باشا وعن جمعية أواصر رئيس مجلس إدارة الجمعية عبدالله بن صالح الحمود.


وأوضحت وكالة الأنباء السعودية أن الاتفاقية تشمل كفالة الأيتام وتقديم المنح الدراسية الجامعية والمساعدة في الحالات المرضية المزمنة والتدريب لتطوير كفاءة المواطن السعودي وإعداده لسوق العمل .


وستتعاون هيئة الإغاثة بموجب هذه الاتفاقية مع "أواصر" في تقديم برامج تنمية المجتمع بهدف تطوير كفاءة المواطنين السعوديين وإعدادهم لسوق العمل سواء الذين تمت إعادتهم لداخل المملكة بواسطة الجمعية أو من كانوا خارج المملكة في الدول المشمولة بخدمات الهيئة.


ويقوم الطرفان بإقامة الدورات التدريبية وورش العمل للعاملين في كل من الهيئة وأواصر وتبادل المعلومات والمقترحات التي تساعد على تحقيق أهدافهما الخيرية المشتركة وتقديم النصح والمشورة فيما بينهما في المجالات الصحية والاجتماعية والتربوية والتعليمية والثقافية والإغاثة وتنمية المجتمع وغيرها من الأمور ذات الاهتمام المشترك.


وسيتعاون الطرفان كذلك في إعداد وطباعة الدراسات والمقررات والمناهج الخاصة بمحو الأمية والتربية الإسلامية واللغة العربية للأسر السعودية خارج المملكة والتنسيق وتبادل المعلومات بالنسبة للأنشطة والبرامج المعتمدة لدى كل منهما.


وعبر الدكتور عدنان باشا عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية مع جمعية أواصر مشيداً بجهود الجمعية للعناية بالأسر السعودية خارج المملكة، وقال :"إن الطرفين سيكونان لجنة مشتركة للتخطيط والمتابعة والتقييم بما يضمن نجاح هذه الاتفاقية".

مصدر الخبر :
اوس